مسجد نمرة

مسجد نمرة، مكة السعودية

غير مقيم 0 تقييمات
0/5
0% من الضيوف ينصح به

معلومات عامة

اليوم التاسع من شهر ذي الحجة هو يوم تعم فيه البركة على الأرض، بسبب حرمة هذا اليوم ومكانته العظيمة عند الله تعالى. في هذا اليوم يقف حجاج بيت الله بعرفات ثم يؤدون صلاتي الظهر و العصر جمعاً وقصراً  كما فعل النبي ﷺ في مسجد نمرة. بني هذا المسجد في العصر العباسي سنة ٥٥٩ هـ الموافق لـ ١١٦٣م في المكان الذي خطب فيه النبي ﷺ خطبة الوداع. يقع إلى الغرب من المشعر، وجزء من غرب المسجد في وادي عرنة، وهو وادٍ من أودية مكة المكرمة الذي نهى النبي الوقوف فيه، حيث قال ﷺ: "كُلُّ عَرَفَةَ مَوْقِفٌ ، وارفعوا عن عُرَنَةَ"[١] وبطن وادي عرنة ليس من عرفة، ولكنه قريب منها. والمكث بمسجد نمرة في الجزء الواقع في حدود عرفة من بعد الزوال إلى الغروب وقوف صحيح، ولا يشترط الخروج خارج المسجد عند الجبل[٢]. تمت توسعة المسجد حتى اصبحت مساحته ١١٠ الف متر مربع ويتسع لـ اكثر من ٣٥٠ الف مصلي وله ٦مأذن و٣ قبب و مظله تقدَّر مساحتها بـ ٨ آلاف متر مربع وله ١٠ ابواب.

[١]صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم : ٤٥٣٧

[٢] اسلام ويب-  الفتوى رقم ٥٨٣٧٧

الموقع

مسجد نمرة، مكة السعودية

التقييم

0/5
غير مقيم
يستند إلى 0 تقييمات
ممتاز
0
جيد جداً
0
جيد
0
مرضي
0
سيء
0
لا تقييمات
يجب عليك تسجيل الدخول لكتابة تقييم
الرسائل {{unread_count}}
Chat with: {{currentConversation.display_name}}
{{chat.display_name ? chat.display_name[0] : ''}}

{{chat.display_name}}

You: {{chat.last_message.content}}

{{chat.unread_count }}